صحيفة العالم الأن الإخبارية
هموم المواطن وظائف جديد كتاب العالم الآن حوارات الثقافة و الأدب مال وإقتصاد هذا اليوم في التاريخ نسخة خفيفة للموبايل الخميس 14 ديسمبر 2017

جديد الأخبار

الأخبار
أخبار عربية
ولي ولي العهد: حققنا مع موسكو الكثير وأمامنا المزيد لإنجازه
ولي ولي العهد: حققنا مع موسكو الكثير وأمامنا المزيد لإنجازه
ولي ولي العهد: حققنا مع موسكو الكثير وأمامنا المزيد لإنجازه


05-31-2017 10:37
(العالم الآن) واس الرياض : جدة - «الرياض»، واس

استقبل الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية في الكرملين بموسكو أمس صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وفي بداية اللقاء رحب الرئيس الروسي بسمو ولي ولي العهد، في زيارته الحالية لموسكو، معبراً عن رغبته بنقل تحياته لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، فيما نقل سمو ولي ولي العهد تحيات خادم الحرمين الشريفين للرئيس الروسي.

وبحث الجانبان خلال الاجتماع تعزيز التوافق السعودي الروسي حول الاتفاق النفطي الذي قادته المملكة إذ يضمن لأول مرة في تاريخ المنظمة تعاون الدول المنتجة للنفط من خارج «أوبك»، وعلى رأسها روسيا، كما بحثا فرص تحفيز هذا الاتفاق وتفعيله لتحقيق عوائد إيجابية لتحقيق الاستقرار في أسواق البترول.

وأكد الأمير محمد بن سلمان أن مباحثاته مع الرئيس الروسي حققت الكثير. وقال سموه للرئيس بوتين: «حققنا معاً الكثير ولا يزال أمامنا المزيد لإنجازه»، مضيفاً أن هناك الكثير من النقاط المشتركة بين المملكة وروسيا، ويجب تجاوز كل الخلافات.

واستطرد أنه لا تعارض بين مواقف المملكة وروسيا بخصوص استقرار سوق النفط.بدوره، قال بوتين إن روسيا تنتظر زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى موسكو.

بوتين: علاقاتنا مع المملكة تتطور.. وننتظر زيارة خادم الحرمين

تعزيز التوافق السعودي الروسي حـول الاتــفاق النـفطي

وأردف أن اتفاقات الطاقة بين البلدين تحظى بأهمية كبيرة وأن موسكو والرياض طورتا علاقاتهما بنجاح لتحقيق استقرار سوق الطاقة وأسعار النفط.

وأشاد بوتين بدور المملكة في صياغة أطر التعاون بين أعضاء أوبك والدول المنتجة للنفط من غير الأعضاء في المنظمة.

واستعرض الجانبان خلال الاجتماع التعاون السعودي الروسي في مجال الصناعات البتروكيماوية وعددًا من الصناعات النفطية. وبحث الجانبان الشراكة وتوحيد الجهود لمكافحة الإرهاب والتنظيمات الإرهابية والفكر المتطرف بما في ذلك آسيا الوسطى. كما تم اتفاق بين المملكة وروسيا على عدد من القضايا الإقليمية، وأبدى الجانبان تفاؤلا حيال الأزمة السورية.

حضر اللقاء وزير الخارجية الأستاذ عادل الجبير ووزير التجارة والاستثمار د. ماجد القصبي ووزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية م. خالد الفالح ورئيس الاستخبارات العامة الأستاذ خالد الحميدان والمستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء الأستاذ أحمد الخطيب والمستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء الأستاذ ياسر الرميان.

ومن الجانب الروسي وزير الخارجية سيرجي لافروف ووزير الدفاع سيرجي شايفو ومساعد الرئيس الروسي للشؤون السياسية يوري أوشاكوف ووزير الطاقة ألكسندر نوفاك والرئيس التنفيذي لشركة روس نفط الروسية إيغور سيتشين ورئيس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة كيريل دمترييف.

وكان الديوان الملكي قد أصدر أمس بياناً أشار فيه إلى أنه استجابة للدعوة المقدمة من فخامة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وبناءً على توجيه خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- غادر -بحفظ الله تعالى- سمو ولي ولي العهد أمس في زيارة عمل لروسيا الاتحادية.

وذكر الديوان الملكي أن سمو ولي ولي العهد يلتقي خلال الزيارة بالرئيس الروسي وعدداً من كبار المسؤولين لبحث العلاقات الثنائية، وتعزيز أوجه التعاون بين البلدين الصديقين، ومناقشة القضايا ذات الاهتمام المشترك.

حفظ الله سموه في سفره وإقامته.

وفي سياق متصل، قالت شركة روس نفط أكبر منتج للنفط في روسيا في بيان إن رئيسها التنفيذي إيغور سيتشين ناقش مع وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية م. خالد الفالح آفاق التعاون خلال اجتماعهما أمس. وأضافت أنهما ناقشا السبل المحتملة للتعاون بين روس نفط وأرامكو السعودية في أنشطتي المنبع والمصب، وكذلك في مشاريع الغاز الطبيعي المسال وتجارته، وأشادا بنتيجة الاجتماع الذي عقد الأسبوع الماضي بين أوبك ومنتجين آخرين للنفط خارج المنظمة.

من ناحية أخرى بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية شكر لفخامة الرئيس فلاديمير بوتن رئيس روسيا الاتحادية، إثر مغادرة سموه موسكو أمس.

وفيما يلي نص البرقية:

فخامة الرئيس/ فلاديمير بوتن رئيس روسيا الاتحادية

تحية طيبة:

يسرني وأنا أغادر بلدكم الصديق بعد انتهاء زيارتي أن أعرب لفخامتكم عن بالغ شكري وامتناني على ما لقيته والوفد المرافق من كرم الضيافة وحسن الاستقبال.

فخامة الرئيس، لقد أكدت المباحثات المشتركة التي أجرينها العزم على المضي قدمًا في تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات كافة، والعمل على استمرار التنسيق والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، وبما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الصديقين، في ظل قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- وفخامتكم.

متمنيًا لفخامتكم موفور الصحة والسعادة، والمزيد من التقدم والازدهار للشعب الروسي الصديق، وتقبلوا فائق تحياتي وتقديري.

محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود

ولي ولي العهد

النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء

وزير الدفاع

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 120


خدمات المحتوى

التعليقات الواردة من قبل القراء لا تعبر عن وجهة نظر الصحيفة ولا تتحمل مسؤليتها.

تقييم
10.00/10 (1 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة العالم الأن الإخبارية
الرئيسية |الأخبار |المقالات |الفيديو |الصور |البطاقات |الملفات |الجوال |الصوتيات |راسلنا | للأعلى